معركة الجامعات للإنتربينور

فكرة المسابقة:

معركة الجامعات للإنتربينور في نسختها الأولى تقدم كمبادرة تهدف إلى تمكين رواد الأعمال الشباب في الكويت لخلق إجابات مبتكرة لتحديات المجتمع والانخراط في بلد أكثر استدامة. تتيح المسابقة لرواد الأعمال الشباب فرصة العمل على أفكارهم وتبادل الأفكار حول ريادة الأعمال والتحديات التي يواجهونها في المجتمع المحلي حيث من المهم دعم الشباب بشكل خاص في تحقيق أفكارهم وأهدافهم الريادية.

ترحب المسابقة بالطلبة والطالبات المشاركين من جميع الجامعات والمعاهد الحكومية والخاصة في الكويت الذين لديهم فكرة مشروع ذات تأثير مجتمعي يدعم ويعالج أهم التحديات الاجتماعية والاقتصادية والبيئية والصحية في عصرنا.

يحصل الفائزون في مسابقة معركة الجامعات للإنتربينور لطلاب وطالبات الجامعات على جوائز مادية بالإضافة إلى فرص للتواصل والترويج لفكرتهم للبدء في مشروعهم وربما العثور على داعمين محليين.

شروط المشاركة:

  1. دخولك المسابقة، أنت تكفل أن جميع المعلومات التي قدمتها، دقيقة وكاملة من جميع النواحي.
  2. المشاركة في المسابقة والدخول إلى الموقع الإلكتروني مجاني.
  3. يسمح لكل فريق بطلب تسجيل واحد في المسابقة.
  4. يتم تقديم طلبات المشاركة في المسابقة، عبر موقع الهيئة العامة للشباب الإلكتروني
  5. تقديم الطلب قبل الموعد النهائي.
  6. إذا تم اختيارك من بين المتأهلين إلى المرحلة النهائية، سوف يتم ابلاغك بالبريد الإلكتروني.
  7. أية تغييرات في تشكيلة الفريق المؤسس أو الفكرة واسمها بعد تقديم الطلب أو بعد التأهّل يجب أن ترسل إلى المنظمين للموافقة.
  8. جميع الفرق المشاركة مدعوّة للمشاركة في المنتدى والحفل النهائي لتوزيع الجوائز. ستقام هذه الأحداث افتراضيًا عبر الانترنت من خلال منصة سيتم الإعلان عنها للفرق.
  9. من المنتظر من الفرق المتأهلة أن تنجز وتقدّم مواداً محددة مطلوبة منها قبل المنتدى والحفل الختامي.
  10. بالنسبة إلى الحفل الختامي، من المتوقّع من جميع المشاركين حضور الفعالية بكاملها عبر الانترنت.
  11. الجدول الزمني للمسابقة سوف ينشر على موقعناالإلكتروني، وسيرسل برنامج المنتدى والحفل الختامي ويحتفظ المنظمون بحق تغيير أي موعد في أي وقت.
  12. بعد انتهاء المسابقة، يطلب من المشاركين التعاون مع اللجنة المنظمة من أجل المتابعة وذلك عبر استطلاعات واتصالات هاتفية وفرص لتقديم خدمات دعم وتغطية عنهم في مواقع التواصل الاجتماعي.

معايير لجنة التحكيم:

  • الابتكار: الإبداع وتحسين الحلول الموجودة و/أو عمليات قائمة لمنافسين حاليين أو منتجات وخدمات مشابهة. وضمن هذا التعريف، الابتكار لا يعني بالضرورة التكنولوجيا.
  • الاستدامة المالية: يجب أن تكون الفكرة قادرة على تحقيق الاستدامة المالية على المدى الطويل.
  • التوسّع: يجب ألاّ تكون فكرة المشروع محصورة بسوق محلية. فبالحد الأدنى يجب أن تستهدف الفكرة سوقاً وطنية ويفضّل أن يكون سهلاً توسيع أعمال الفكرة إقليمياً أو عالمياً.
  • الأثر الاجتماعي: مدى استفادة المجتمع من مشروعك.

الجوائز:

سيحصل جميع الفائزون على جوائز مالية كالتالي:

  • سيحصل الفائزون بجائزة المركز الأول على مبلغ 3,000 دينار كويتي وشهادة.
  • سيحصل الفائزون بجائزة المركز الثاني على مبلغ 2,000 دينار كويتي وشهادة.
  • سيحصل الفائزون بجائزة المركز الثالث على مبلغ 1,000 دينار كويتي وشهادة.
  • سيحصل الفائزون بجائزة اختيار الجمهور على مبلغ 500 دينار كويتي وشهادة.
  • سيحصل المتأهلون للتصفيات النهائية الذين لم يتم اختيارهم كفائزين بالجوائز على شهادات مشاركة.
  • سيتم الإعلان الفائزون في حفل إعلان افتراضي.

التجريد من الأهلية

تحتفظ اللجنة المنظمة بحق تجريد أي طلب مشاركة من الأهلية في أي مرحلة من المسابقة. وأسباب اعتبار أي طلب غير مؤهل يمكن أن تكون انتهاك إحدى القواعد أو خرق معايير الأهلية أو سلوك سيئ أو مسيء أو أية إجابات غير صحيحة في طلبات المشاركة.

المسؤولية:

  1. ـ لا تدعي اللجنة المنظمة حقوق ملكية أي مبادرة أو تقنية أو فكرة تتقدّم إلى المسابقة. جميع الأفكار والتقنيات هي ملك للجهة التي تقدّمت بها فقط.
  2. ستستخدم المعلومات الشخصية التي يتم جمعها حول المشاركين لأغراض خاصة فقط بالمسابقة ولن يتم توزيعها على أطراف ثالثة من دون موافقتهم.
  3. ـ تحتفظ اللجنة المنظمة بحق تعديل هذه القواعد في أي وقت.
  4. ـ في حال إساءة تفسير هذه القواعد، سواء فيما يخص السلوك أو نتائج المسابقة أو أية مسألة أخرى مرتبطة بالمسابقة، فإن قرار اللجنة المنظمة سيكون نهائياً وغير قابل للتغيير.
  5. ـ في الوقت التي تراعى أقصى درجات العناية لضمان حسن تنظيم المسابقة، فإن اللجنة المنظمة لن تكون مسؤولة عن أي خسارة أو ضرر أو إزعاج أو خيبة الأمل من أي نوع كان، تلحق بأي مشارك نتيجة المسابقة.
  6. ـ لا تدعم اللجنة المنظمة أية مواقع خارجية ترد روابطها وهي غير مسؤولة عن مضمونها.