نظرة عامة

إن اهتمام الأمم والشعوب بشبابها هو المعيار الأساسي لتقدمها وتطورها ويشكل الضامن الأهم لديمومة الإزدهار والتفوق في كافة المجالات ، وقد دأبت الدول على وضع إستراتيجيات وخطط طموحة للشباب تستهدف تمكينهم ودعمهم وتفهٌم احتياجاتهم حتى يستطيعوا أن يخلقوا جسرا متينا للمستقبل.

تنظر دولة الكويت إلى الشباب كأهم ثرواتها ولأجل ذلك اعتمد مجلس الوزراء السياسة الوطنية للشباب وأوكلت إلى مكتب وزير الدولة لشئون الشباب حيث أدرجت ضمن الخطة الإنمائية للدولة ، وتقوم هذه السياسة على عدد من المعايير والمقومات التي من شأنها تعزيز وتمكين الشباب الكويتي والعمل على تحقيق طموحاتهم وبذل المجهود نحو ذلك .

يعمل مكتب وزير الدولة لشئون الشباب على وضع الشباب الكويتي من كلا الجنسين بالمقدمة الإبتكارية والإبداعية ليس على المستوى المحلي فحسب بل على المستوى الإقليمي والدولي وفي سبيل ذلك يطلق المكتب بشكل دائم عدد من البرامج والمشاريع التنموية التي تستهدف تمكين الشباب وإبراز دورهم الإستراتيجي في خطة الكويت الإنمائية كويت جديدة 2035 .